جراحة أخطاء الانكسار (ليزيك، لازك، سمايل)

كيف يتم إجراء جراحة اللازك أو (PRK)؟

في جراحة PRK، بعد إزالة الغلاف الخارجي للقرنية (الظهارة)، يتم إعادة تشكيل سطح القرنية بجهاز ليزر إكسيمر. الفرق الوحيد بين اللازك و PRK يكمن فيمايلي: في عملية اللازك، يتم جعل الغلاف الخارجي للقرنية (الظهارة) مرتخياً بالكحول المخفف ثم قلبه على سطح العين، بعد ذلك يتم إجراء اقتطاع شريحة باستعمال ليزر إكسيمر. نظرًا للنتائج الأفضل لعملية PRK، لا يتم إجراء عملية اللازك عادةً، ولكن يستعمل مصطلح عملية لازك بشكل شائع بدلاً من PRK. في كلتا العمليتين الجراحيتين، يتم وضع ضماد عدسة لاصقة على عيني المريض في نهاية العملية.

كيف يتم إجراء جراحة الليزيك (LASIK) أو الفمتو ليزيك (Femto-LASIK)؟

في جراحة الليزيك التي كانت تجرى في الماضي، كان يتم إجراء اقتطاع بسمك ۱۰۰ إلى ۲۰۰ ميكرون على الأنسجة السطحية للقرنية باستخدام مبضع الجراحة، وكان يتم قلب الشريحة المقتطعة بشكل ملفوف على القرنية. ثم اقتطاع شريحة من السطح السفلي للقرنية بآلة ليزر إكسيمر. في عمليات الليزيك التي تجري في الوقت الحاضر، يتم اقتطاع شريحة من القرنية باستعمال ليزر فمتو بدلاً من مبضع الجراحة، ثم تقوم آلة ليزر إكسيمر باقتطاع شريحة من سطح القرنية.

كيف يتم إجراء جراحة (SMILE)؟

جراحة SMILE هي أحدث نوع من جراحات تصحيح أخطاء الانكسار التي يتم إجراؤها في الوقت الحاضر لمرضى الاستجماتيزم أو قصر النظر. في هذه الطريقة، يتم عمل شقوق داخل أنسجة القرنية باستخدام نوع خاص من جهاز الفمتو باسم Visumax. ثم يتم إخراج هذا النسيج من شق صغير في القرنية. لذلك، ليست هناك حاجة لاستخدام جهاز إكسيمر في هذه الطريقة.

ما هي الجراحة الأفضل لتصحيح أخطاء الانكسار؟

مع اختراع طرق الليزر لتصحيح الأخطاء الانكسارية، من الممكن تجنب الحاجة إلى نظارات مع توفير إمكانية تحقيق نتائج ممتازة. تم استخدام طرق لازك (PRK) وليزيك لتصحيح الأخطاء الانكسارية. تتشابه النتائج طويلة المدى لهذه الطريقة في معظم المرضى. لكن على المدى القصير، فإن جراحة الليزيك غير مؤلمة وسرعان ما يحصل المريض على النتيجة النهائية. بعد جراحة الليزيك، تقل الحاجة إلى قطرات العين وفحوصات ما بعد الجراحة. ومع ذلك، يتوقف الأمر على فحص المريض وحالته، فقد تكون طريقة الازك أو الليزيك هي الأفضل للمريض. تمت إضافة جراحة SMILE إلى قائمة جراحات الأخطاء الانكسارية منذ عشر سنوات تقريباً، وهي طريقة رائعة لتصحيح قصر النظر والاستجماتيزم. تتمتع هذه الطريقة بالعديد من مزايا جراحة الليزيك واللازك في نفس الوقت.

بشكل عام، حققت جميع هذه الأنواع الثلاثة من العمليات نتائج جيدة للغاية بمرور الوقت. من خلال معرفة فوائد كل من هذه العمليات، سيساعد جراح تصحيح الأخطاء الانكسارية المريض على اختيار أفضل طريقة حسب رغباته وتوقعاته وفحوصات العين.

أيهم أفضل لتصحيح أخطاء الانكسار: النظارات أم العدسات اللاصقة أم الجراحة؟

النظارات هي الطريقة الأقدم والأكثر شيوعًا لتصحيح الأخطاء الانكسارية. إذا كان الشخص لا يريد استخدام النظارات أو لا يستطيع استخدامها بسبب مهنته فيمكنه استخدام العدسات اللاصقة أو الجراحة. في بعض الحالات، لا يمكن تصحيح الأخطاء الانكسارية بالنظارات، وفي هذه الحالة يجب استخدام طرق أخرى.

وتعتبر العدسات اللاصقة كذلك طريقة جيدة لتصحيح أخطاء الانكسار. يجب على الشخص استخدام العدسات المعتمدة والقياسية واتباع المبادئ الصحية بعناية لمنع التهابات العين. يحجم بعض الأشخاص عن استخدام هذه الطريقة بسبب تكلفة العدسات ومحاليل التطهير بالإضافة إلى العناية الضرورية.

يمكن أن يؤدي تصحيح الأخطاء الانكسارية بنتائجه الجيدة جدًا إلى الاستغناء عن استخدام النظارات. بسبب تكلفة النظارات والعدسات اللاصقة، فإن جراحة تصحيح أخطاء الانكسار تكون أقل تكلفة للمريض.

إلى أي مدى يمكن تصحيح الرؤية في جراحة تصحيح أخطاء الانكسار؟

يمكن تصحيح الأخطاء الانكسارية في القرنية بما يصل إلى حوالي ۴ درجات في قصر النظر، وحتى حوالي ۴ درجات في مد النظر والاستجماتيزم. بالطبع، تعتبر فحوصات العين وصور القرنية مهمة للغاية في اتخاذ هذا القرار، وفي بعض الحالات يمكن زيادة الحد الأقصى لدرجة النظارات القابلة للتصحيح على القرنية إلى حد ما. في الحالات التي تكون فيها درجة نظارات المريض أكبر من هذا الحد أو لا يمكن إجراء جراحة تصحيح الأخطاء الانكسارية على القرنية، يمكن استخدام غرسات العدسة داخل العين.

هل يمكن إجراء جراحة تصحيح أخطاء الانكسار أثناء الحمل والرضاعة؟

بسبب التغيرات التي تطرأ على القرنية لدى السيدات أثناء الحمل وإمكانية امتصاص قطرات العين اللازمة بعد الجراحة، يجب عدم إجراء هذه العمليات خلال هذه الفترة. من الأفضل كذلك تأجيل هذه الإجراءات إلى ما بعد فترة الرضاعة الطبيعية.

هل من الآمن إجراء جراحة تصحيح أخطاء الانكسار؟

بدأت جراحة تصحيح أخطاء الانكسار باستخدام ليزر الإكسيمر منذ حوالي ۳۰ عاماً. تعمل آلة الإكسيمر على اقتطاع شريحة من سطح القرنية بدقة عالية بناءً على درجة النظارات. خلال هذا العقد، أدت زيادة مستوى المعرفة والتقدم التكنولوجي في مجال تصحيح الأخطاء الانكسارية إلى الاستغناء عن استخدام النظارات بمستوى أمان مرتفع جداً. أظهرت الدراسات أن أكثر من ۹۵٪ من الناس راضون جداً عن هذه الإجراءات. تتمتع جراحة تصحيح الأخطاء الانكسارية، بما في ذلك ليزيك ولازك و Smile، بمستوى عالٍ جداً من الأمان وترتبط بمخاطر منخفضة جداً من حدوث مضاعفات إذا تم إجراؤها وفقاً للمعايير العلمية.

هل يأخذ أطباء العيون جراحة تصحيح أخطاء الانكسار بعين الاعتبار لأنفسهم؟

الاعتقاد الخاطئ الشائع هو أن أطباء العيون يرتدون النظارات بأنفسهم ولا يجرون جراحة تصحيح أخطاء الانكسار. خلافًا لهذا لاعتقاد الشائع، فقد أجرى العديد من أطباء العيون هذه العمليات الجراحية، وفي دراسة أجريت في الولايات المتحدة، كان عدد أطباء العيون الذين أجروا هذه العمليات الجراحية أعلى بعدة مرات مقارنة بإجمالي سكان هذا البلد.

كيف تكون فترة النقاهة بعد إجراء جراحة تصحيح أخطاء الانكسار؟

في جراحة اللازك أو PRK، قد يعاني المريض من الألم والدموع في الأيام القليلة الأولى. يجب استخدام قطرات العين لمدة ۲-۳ أشهر. يستغرق الأمر كذلك حوالي ۲-۳ أشهر حتى يتعافى المريض تماماً.

في جراحة الليزيك وSmile، عادة ما يشعر المريض بحرقة خفيفة وألم في اليوم الأول. يجب استخدام القطرات العينية عدا القطرات الاصطناعية لمدة ۲-۳ أسابيع. يحدث معظم التحسن في رؤية المريض في أول ۲-۳ أسابيع.